كيف تجد المقاول المناسب لبناء منزلك الجديد؟

في البداية مبارك عليك شروعك في بناء منزلك الجديد. إنه وقت مثير ومليء بالاحتمالات. يمنحك بناء منزل جديد بنفسك مرونة أكبر في التخطيط والتصميم واستغلال المساحات. سيكون لديك رأي في المواد المستخدمة وما هي الخيارات الصديقة للبيئة التي يمكن اعتمادها أثناء البناء. العملية برمتها ستكون خاصة بك ومعتمدة على تفضيلاتك. إنه فرق كبير بين أن تبني لنفسك أو أن تقوم باختيار منزل من بين مجموعة من النماذج المحدودة في مشاريع الإسكان العامة أو البحث في قوائم المنازل القديمة.


إذا كان لديك الوقت والميزانية والرغبة في القيام ببناء منزل خاص بك، فقد تكون عملية البناء هذه مجزية للغاية. ستشارك من البداية إلى النهاية، وعندما يكتمل المنزل، ستشعر بأنه إنجاز كبير.


الآن بعد أن قررت بناء منزل، تحتاج إلى العثور على شخص يبنيه لك. يعد العثور على مقاول لتولي مشروعك أهم جزء في بناء منزل جديد. ستحدد علاقتك به وخبراته واحترافيته كيف سيظهر منزلك في النهاية. فيما يلي بعض النصائح المفيدة حول كيفية العثور على المقاول المناسب لبناء منزلك.

كيف تجد المقاول المناسب لبناء منزلك الجديد؟


كيف تجد المقاول المناسب لبناء منزلك الجديد؟


قم بأبحاثك


إذا كنت تقرأ هذا، فمن المحتمل أن تكون هذه هي المرة الأولى التي تبني فيها منزلًا خاصًا. هذا جيد، ولكن يجب أن نخبرك أن أول شيء عليك القيام به هو إجراء الكثير من الأبحاث حول كيفية عمل المقاولين. أنت بحاجة إلى معرفة ما يمكن للمقاولين القيام به، وأي أجزاء من المنزل ستحتاج إلى التعاقد من الباطن من أجلها، والمدة التي يستغرقها المقاول عادةً في بناء منزل.


يجب على الأشخاص الذين يبنون المنازل أيضًا قضاء الوقت الكافي في البحث عن المقاولين المتاحين في منطقتهم. من غير الواقعي بالنسبة للمقاولين أن يسافروا مسافات طويلة لمشروع ما. على كل حال، أي مشروع سيتطلب بعض التنقلات، لكن المسافات الطويلة ستضيف تكاليف إضافية على تسعيير مشروعك.


قم بزيارة مواقع البناء الخاصة بالمقاولين، وألق نظرة على أعمالهم، واحصر بحثك في عدد قليل من المقاولين الذي تريد التواصل معهم مباشرة. بمجرد الحصول على قائمة بالمقاوليين، يمكنك البدء في الاتصال بهم لتحديد المواعيد للتحدث عما تبحث عنه وما إذا كان يمكن تحقيق ذلك.


مراجعة عمل المقاول المحتمل


عندما تكون في مناقشات حول منزلك الجديد، فأنت تريد التأكد من تعيين مقاول له سجل حافل. لا تعتمد على الشركة التي لديها مندوب مبيعات مقنع. لا يجب أن تخاطر في بناء منزلك الأول. اترك ذلك للمحترفين الذين يعرفون كيفية التعامل مع التحديات التي ستنشأ حتمًا أثناء البناء.


بدلاً من ذلك، اطلب من المقاولين نماذج من مجموعة أعمالهم المكتملة. ألقِ نظرة على المنازل التي بنوها وإذا كانت تتماشى مع ما تهتم به. بعض المقاولون مختصون في أنماط منازل محددة ومن الصعب عليهم أن يتقنوا نمط مختلف مائة بالمائة.


شيء آخر يجب على الجميع فعله هو أن تطلب من المقاول قائمة بالعملاء السابقين الذين يمكنك التحدث إليهم. إنها لفكرة رائعة أن تراسلهم أو تتصل بهم وتسألهم عن أداء المقاول ومراجعة شاملة لعمله. التواصل أصبح أسهل ما يمكن ويمكنك الاستماع إلى نصائح عملاء هذا المقاول.


المقاول المناسب سيكون قادرًا على تطبيق أفكارك


خلال مشروعك، ستنمو علاقتك مع المقاول الخاص بك. ستكون على اتصال متكرر معه بشأن جميع الأعمال أثناء البناء وعند اختيار المواد وعمل التحديثات على التخطيط والاجتماعات المنتظمة الأخرى. إنها علاقة عمل تستمر لأشهر. حتى تكون علاقة ناجحة، تحتاج إلى العثور على مقاول تشعر بالراحة معه من البداية.


يجب ألا تعمل مع مقاول لا تثق به أو يوجد لديك بعض الشكوك والمخاوف تجاهه. يجب أن تكون المحادثات متكررة وشفافة. المقاول المناسب يقدم الحلول وليس المشاكل. يجب أن يستطيع هذا المقاول تحويل منزل أحلامك إلى حقيقة. يجب عليك أن ترغب في أن يكون المقاول الخاص بك قادرًا على إخبارك "لا أستطيع تنفيذ ذلك" إذا كان هناك شيء لا يمكنه القيام به حتى لا يتعلم في منزلك وعندها يمكنك إسناد هذه الأعمال لمتخصص آخر.


ثق بحدسك في تحديد المقاول الذي تريده. إذا قدم لك المقاول سابقة أعمال ونماذج تبدو رائعة وتتوافق مع ما تتصوره، فهذه علامة جيدة. إذا كانت البدايات سيئة، فمن المحتمل ألا تتحسن.


تحدث عن التكلفة من البداية


تأكد من أنك أنت والمقاول الذي تختاره على دراية بالميزانيات قبل بدء أي عمل. عندما يتم بناء منزل جديد تمامًا، لا بد أن تكون هناك تقلبات في التكلفة النهائية مقابل ما كان متوقعًا في الأصل. هذا أمر عادي. ومع ذلك، يجب أن تحرص على أن لا تختلف التكلفة كثيرا. يجب عليك التحكم في التكاليف ومحاسبة المقاول عما ينفذه. بعد كل شيء، إنها أموالك. احصل على مقاول ملتزم بالتسليم في أقرب وقت ممكن اعتمادا على الميزانية وفي الوقت المناسب.

اترك تعليق

يسعدنا أن نسمع منكم.

أحدث أقدم